You Create, We Appreciate

عبدالكريم حمزة عباس يكتبــ: قراءة في كتاب (السرديات و التحليل السردي – الشكل و الدلالة)

عبدالكريم حمزة عباس يكتبــ: قراءة في كتاب (السرديات و التحليل السردي – الشكل و الدلالة)
الناقد عبد الكريم حمزة عباس
الناقد عبد الكريم حمزة عباس

كتاب السرديات و التحليل السردي – الشكل و الدلالة – للكاتب المغربي سعيد يقطين – الصادر عن المركز الثقافي العربي – الدار البيضاء – المغرب – عام 2012 – عدد صفحات الكتاب 208 صفحة .

 

المؤلف

سعيد يقطين ناقد وباحث مغربي، ولد في مدينة الدار البيضاء في 8 مايو 1955 وقد عرف باهتماماته البحثية والاكاديمية في مجال السرديات العربية ونحت مفاهيمها وتتبع مكوناتها في النصوص العربية القديمة والحديثة.تلقى تعليمه الأولي في الكٌتاب بالدار البيضاء، ثم في المدرسة الابتدائية للتعليم، وأكمل تعليمه الإعدادي والثانوي والجامعي بمدينة فاس، وحصل على الدكتوراه من جامعة محمد الخامس في الرباط.

فهرست الكتاب

الباب الأول – السرديات – المشروع و الآفاق
ويتكون من أربعة فصول
الفصل الأول : السرديات و النقد السردي .
الفصل الثاني : جيرار جينيت و المشروع السردي .
الفصل الثالث : ميك بال – السرديات و الدلالة .
الفصل الرابع : جاك ليتنفلت و الأنماط السردية
الباب الثاني بعنوان : السرديات في التجربة العربية .
و يتكون من أربعة فصول :
الفصل الأول : السرديات كما اتصورها.
الفصل الثاني : انتقال النظريات السردية – المشاكل و العوائق .
الفصل الثالث : نظريات السرد و موضوعها في المصطلح السردي .
الفصل الرابع : المصطلح السردي العربي – قضايا و اقتراحات .
بالإضافة إلى ما أسماه الكاتب تركيب عام بعنوان : السرديات و تحليل النص السردي و الآفاق .

من الكتاب

كثيرون صاروا يتحدثون، اليوم، عن السرديات في الوطن العربي في دراساتهم وابحاثهم ومقالاتهم، رغم أن الكثيرين، أيضاً، أعلنوا موتها أو إنتهائها إلى الطريق المسدود، بإنتهاء البنيوية، وظهور ما بعدها.لقد صارت هناك مختبرات للسرديات أو جماعات للسرد في العديد من الأقطار العربية.
ولا يمكن للمرء إلا أن يستبشر خيراً بالمستقبل. لكن المستقبل يتأسس هنا والآن، لذلك لا بد من إنتهاج تصور آخر للتعامل مع السرديات ومنجزاتها النظرية والتطبيقية.
تتفاوت أشكال التعامل مع السرديات أو الإشتغال بها أو طريقة فهمها بتفاوت القدرات السردية والكفاءات المنهجية، كما تختلف التصورات وتتباين المنطلقات. فهل نعني الشيء نفسه حين نتحدث عن السرديات؟ أم أن لكل منا “سردياته” الخاصة، وهو يفهمها ويمارسها على النحو الذي يرتضي غير مكلف نفسه عناء السؤال: هل هو سردي فعلاً؟ أم أنه فقط مدعي سرديات؟
يطرح هذا الكتاب واقع “السرديات” في الوطن العربي، ويتتبع واقع السرديات في البلدان التي تتطور فيها، وقد إنتقلت مما صار يسمى بـ “السرديات الكلاسيكية” إلى “السرديات ما بعد الكلاسيكية”، مبيناً الأسباب الكامنة وراء تعثر السرديات عندنا وتقدمها عندهم، راسماً ملامح الطريق التي تمكننا من الإنتقال من النقد السردي إلى السرديات، بإعتبارها علماً، يبحث في “السردية” سواء تحققت من خلال اللغة أو الصورة أو الحركة، وأياً كان الوسيط الذي يتحقق من خلاله السرد، شفوياً أو كتابياً أو صورياً او رقمياً.
**************
وفي النهاية يعد كتاب السرديات والتحليل السردي للمؤلف سعيد يقطين أحد الكتب الأساسية في دراسة النص الأدبي والرواية، حيث يركز الكتاب على تحليل العناصر السردية والتقنيات الأدبية المستخدمة في الرواية، ويوفر للقارئ أدوات ومفاتيح تساعده على فهم أعمق للنص الأدبي. ويعد هذا الكتاب مرجعاً هاماً للطلاب والباحثين في مجال الأدب والنقد الأدبي.
كتاب يستحق القراءة و الإهتمام .

 

Related Posts
Leave a Reply

Your email address will not be published.Required fields are marked *

Instagram
Telegram
WhatsApp