You Create, We Appreciate

إنطلاق فيلم “خواكين فينيكس” الجديد : نابليون وجوزفين من جديد!

إنطلاق فيلم “خواكين فينيكس” الجديد : نابليون وجوزفين من جديد!
فيلم خواكين فينيكس الجديد
فيلم خواكين فينيكس الجديد

الديلي ميل:

عندما نتحدث عن الأشخاص التاريخيين الذين تركوا بصمة عميقة في التاريخ، فإن اسم نابليون بونابرت لا يمكن تجاهله. كان الإمبراطور الفرنسي الشهير وواحدًا من أعظم القادة العسكريين في التاريخ. ولكن وراء كل رجل عظيم يوجد امرأة قوية وراءه، وهذا هو الحال مع جوزفين، زوجة نابليون وإمبراطورة فرنسا.

جوزفين، الاسم البسيط الذي يذكر بها، كانت شخصية قوية ومؤثرة في حياة نابليون. كانت علاقتهما عاصفة ودرامية وجنسية بشكل علني، مما أذهل وأزعج المجتمع الفرنسي الراقي بنفس القدر. تتخلل مآثرهما العسكرية مغامراتهما الرومانسية، فقد أصبحت قصة حبهما أسطورية.

ولدت جوزفين باسم ماري جوزيف روز دي تاشر دي لا باجيري في جزيرة مارتينيك الكاريبية الصغيرة عام 1763. وقد ترعرعت في عائلة كانت مزدهرة ذات يوم، لكنها وجدت نفسها تعيش في قصر متهالك بسبب تدهور أوضاع عائلتها. وكان والدها غاسبار مقامرًا سكيرًا يشرف على مزرعتهم، حيث كانوا يشهدون المعاملة القاسية للعبيد الذين يعملون في حقول قصب السكر.

تزوجت جوزفين في سن السادسة عشرة من الثري ألكسندر دي بوهارنيه، وعلى الرغم من عدم وجود ادعاء بالمودة أو الانجذاب بينهما، إلا أنهما أنجبا طفلين وانفصلا بعد فترة وجيزة. تأثرت جوزفين بشدة بفترة الثورة الفرنسية، حيث واجهت الإعدام ونجت بأعجوبة قبل أن يتم إنقاذها من قبل مهندس الثورة روبسبير.

كانت الاسم الكامل ماري جوزيف روز دي تاشر دي لا باجيري. ومع ذلك تُذكر ببساطة على أنها جوزفين، زوجة نابليون بونابرت وإمبراطورة فرنسا
كانت الاسم الكامل ماري جوزيف روز دي تاشر دي لا باجيري. ومع ذلك تُذكر ببساطة على أنها جوزفين، زوجة نابليون بونابرت وإمبراطورة فرنسا

لقد تعرضت جوزفين للكثير من الصعاب والمحن، ولكنها استطاعت الصمود والتغلب على التحديات. إنها امرأة ذكية وجذابة، وقد فازت بقلب نابليون وأصبحت حبه الحقيقي الوحيد. كانت شخصية قوية ومؤثرة في حياة نابليون، ولكن للأسف، لم يتم كتابة الكثير عنها في الكتب والمقالات التي تناقش حياة نابليون. وهذا هو السبب في أن الفيلم السيرة الذاتية الجديد الذي أصدره المخرج الشهير ريدلي سكوت يثير اهتمام الجماهير.

 

تم إصدار الفيلم الذي يحمل اسم “نابليون” مؤخرًا، ويتبع حياة نابليون وزواجه من جوزفين. يلقي الفيلم الضوء على الجانب الرومانسي والعاطفي لعلاقتهما، ويعرض تفاصيلها بشكل مبدع ومثير. يقوم فيه جواكين فينيكس بدور نابليون، في حين تلعب فانيسا كيربي دور جوزفين. وقد حظي الفيلم بتقدير النقاد وشهد إقبالًا كبيرًا من الجماهير.

من المتوقع أن يسلط الفيلم الضوء على الجانب الإنساني لنابليون وجوزفين، ويكشف عن جوانب من حياتهما التي لم تُسلط الضوء عليها في السابق. سيتم عرض الفيلم في جميع أنحاء البلاد وسيكون تذكيرًا مؤثرًا بما كان يمكن أن يحدث لو خسر دوق ويلينجتون في معركة واترلو.

جوزفين معشوقة نابليون الأسطورية
جوزفين معشوقة نابليون الأسطورية

ريدلي سكوت، المخرج الذي يعتبر من أبرز المبدعين في صناعة السينما، يشير إلى أنه رغم وجود العديد من الكتب التي تتحدث عن نابليون، إلا أنه لم يتم إيلاء الكثير من الاهتمام لحياة جوزفين. ولذلك، قرر سكوت إعطاءها الاهتمام الذي تستحقه من خلال هذا الفيلم الجديد.

جوزفين كانت امرأة ذكية وجذابة، وقد استطاعت الفوز بقلب نابليون وأصبحت رفيقة حياته الأبدية. كانت لها دور كبير في دعم نابليون في قراراته السياسية والعسكرية، ولطالما كانت مصدر إلهام له. وعلى الرغم من انتهاء زواجهما بعد عدة سنوات، إلا أن تأثير جوزفين استمر على مسيرة حياة نابليون.

باختصار، جوزفين كانت امرأة استثنائية وشخصية قوية في تاريخ فرنسا وتاريخ نابليون بونابرت. استطاعت الحفاظ على قوتها وتأثيرها في ظل ظروف صعبة، وأصبحت رمزًا للحب والإلهام. يجب أن يعطى لها الاعتراف الذي تستحقه كشريكة لنابليون وإمبراطورة فرنسا.

Related Posts
Leave a Reply

Your email address will not be published.Required fields are marked *

Instagram
Telegram
WhatsApp